غزو الهكسوس العموريين والتركمنغول لأوغاريت والطوارق الامازيغ وشمال افريقيا

ازدهرت حضارة دلمون في البحرين خلال الفترة من قبل 2200 إلى 1600 قبل الميلاد كما يتضح من أعمال التنقيب في المستوطنات ومقابر دلمون. ويلاحظ العلماء أنه لا يوجد دليل يذكر على أن البحرين وشرق العربية كانت محتلة خلال تلك الفترة. وكانت المنطقة الساحلية علي البحر المتوسط الممتدة من طرطوس وحتى رفح موطن حضارة شعب اوغاريت. كما كان ما يعرف حاليا بسوريا هو موطن حضارة شعب ايبلا. وكانتا حضارتي وشعبي اوغاريت وايبلا اشقاء وحلفاء لحضارتي وشعبي سومر وكمت بجوارهم الشرقي والغربي منذ أقدم العصور.

كانت حضارات سومر وايبلا واوغاريت وكمت اشقاء وشركاء تجاريين لشعوب العرب الذين اقاموا حضارات دلمون بالشرق وماجان بالغرب وملوحا بالجنوب من العربية. غير ان صحاري الأردن وسوريا والعراق (الشام)كانت موطن مجموعات متفرقة من العموريين البدو الرحل والذين كانوا يعتدون دوما على شعوب سومر وايبلا واوغاريت وكمت والعرب في دلمون وماجان وملوحا. وذكر السومريين بوضوح في آثارهم عدوانية وتخلف طبائع البدو العموريين. كما قام الملك مينا في عام 3100 ق م بطرد المستوطنين العموريين من المستنقعات والأراضي الشمالية المتكونة حديثا في مصب أفرع نهر النيل والتي صارت ارض الدلتا في شمال كمت. وتم تقسيم المستنقعات الي 20 مقاطعة جديدة وضمهم الي مملكة كمت الموحدة بعد طرد العموريين. وهذا ما يطلق عليه مزوري التاريخ المناصرين للعموريين على انه توحيد لقطرين.

في عام 2334 ق م جاءت عصابات من شرق آسيا علي الخيل وهم التركمنغول واحتلوا جنوب سومر وأطلق عليهم الاكاديين. وفي نفس الفترة كرر العموريين غزوهم واستيطانهم لشمال كمت وتسببوا في فوضي عارمة أدت الي فترة الفوضى الاولي في شمال كمت (2180 – 2055 ق م). وتم طرد التركمنغول من سومر عام 2154 ق م وفروا لصحاري العموريين وطرد العموريين من كمت عام 2055 ق م وعادوا لصحرائهم ليكونوا عصابات مشتركة مع التركمنغول الاكاديين ويقوموا بالإغارة والنهب المستمر لقطع طرق التجارة وأطراف دول وشعوب سومر وايبلا واوغاريت وكمت ودلمون وماجان. وحاك العموريين مع التركمنغول خطة لغزو شمال كمت تبدأ بالهجرة السلمية وتوظيف فلول العموريين في كمت ويليها غزو التركمنغول بالخيل والعربات واستخدام اللاجئين وفلول العموريين كجواسيس ومخبرين لفرق التركمنغول

وتم احتلال شمال كمت عام 1670 ق م بواسطة تحالف يتكون من 90% عموريين مع 10% تركمنغول وعرف المحتلين بالهكسوس. واخترقت عصابات الهكسوس كمت لتصل غربا الي ليبو اشقاء كمت ليصلوا الي بدو مشواش أطلق عليهم اسم بربر في أقصى غرب ما يعرف حاليا بليبيا. وتحالفت عصابات بدو مشواش مع الهكسوس لطرد التماشيغ وهم الطوارق والامازيغ الحقيقيين ودفعهم من وطنهم جنوبا.

طردت كمت الهكسوس عام 1523 ق م ففر أغلبهم شرقا الي صحاري العموريين وانقطع الهكسوس في شمال افريقيا الذين عملوا في الرق ونهب الذهب وثروات افريقيا عن أسواق هكسوس العموريين بالشام. وتفرع الهكسوس المطرودين الفارين شرقا الي عصابات استهدفت كل واحدة منهم شعب ومنطقة. وظهر بذلك العبرانيين الذين استهدفوا اوغاريت والميتاني ضد ايبلا والكيشيين ضد سومر والمكارب ضد عرب دلمون وماجان وملوحا. بسقوط اوغاريت في يد الهكسوس بدئت اعمال توظيف خبرات اوغاريت في الملاحة والسفن لإضافة عصابات بحرية للهكسوس تقوم بغزو شمال كمت وافريقيا وسواحل وجزر البحر المتوسط وكذلك الاتصال بتركمنغول غزوا الاناضول.

القوة البحرية الجديدة للهكسوس بتسخير اوغاريت أوصلتهم بالهكسوس المنقطعين في شمال افريقيا. وبدئت تتكون مستعمرات سواحل شمال افريقيا عرفت بالفينيقيين. وساعد الملك تحتمس الثالث غزاة الهكسوس المحتلين اوغاريت الذي عكس سياسة كمت وتعاون معهم. حيث قام بقلب كل سياسات كمت الوطنية وساند العصابات المتفرعة من الهكسوس ودعمهم لغزو واحتلال شعوب اوغاريت وايبلا وسومر والعرب في الشرق وكرمة في الجنوب وفي شمال افريقيا. واستمرت الخيانة لكمت وشعوب المنطقة طوال النصف الثاني للأسرة 18

واقام الهكسوس الفينيقيون في شمال افريقيا مستعمرة قرطاجية التي ظهرت للوجود عام 814 ق م وتعني القرية او المستوطنة الجديدة. ويرتبط قيام قرطاجية بحكام مستعمرة فينيقيا للهكسوس. ويظهر جليا من الشعار العسكري لقرطاجية رموز الهلال وقرص الشمس وهما رموز الشامانية التركمنغولية التنقرية. وقامت عصابات من التركمنغول بغزو واحتلال شعب الحضارة الإتروسكانية فيما يعرف حاليا بإيطاليا. واقاموا قرية متخلفة جدا من بعض الذكور اسمها روما عام 753 ق م. وقامت عصابات الرومان التركمنغول باختطاف نساء المنطقة للتناسل منهم وتوظيفهم كرقيق. وتوسع الرومان ليقيموا مستعمرة عنيفة دموية واسعة على أنقاض الحضارة الإتروسكانية والأوروبيين

نشبت الحروب البونيقية من 264 ق م حتى 146 ق م بين عصابات الرومان وعصابات الفينيقيين القرطاجية وانتهت بتحول شمال افريقيا من مستعمرة قرطاجية فينيقية هكسوسية الي مستعمرة رومانية تركمنغولية. وتفاقمت الهجمات على شعب التماشيغ الطوارق واحتلال أراضيه ودفعه للجنوب. وقام الرومان بالتحالف مع المشواش البربر ودعمهم للاستيلاء على شمال افريقيا وإقامة نوميديا وموريطنية/ موريتانيا الممتدة وسط ليبيا الي شرق الجزائر والي دولة موريتانيا الحالية.

واحتفظ الرومان بقرطاجية تحت استعمارهم المباشر. بعد انهيار المورية الرومانية قامت طافا وورسنيس وحضنة وأوراس ونمامشة وكابسوس ودورسال وكاباون. وبذلك يكون أسم أوراسكوم لأسرة ساويرس قد يكون مرتبط بالذهب والرومان وأوراس بالجزائر وبكلمة مدينة لليهود اللادينو في ايبيريا.

لا احد يعلم ان الفينيقيين هم شعب حضارة اوغاريت بعد ان تم احتلالهم واطلق عليهم الارجوانيين نسبة لتراثهم عام 1177 ق م
ومستعمرات الفينيقيين في شمال افريقيا في سواحل غرب ليبيا وتونس والجزائر والمغرب هي مستعمرات هكسوس عبرانيين. وهذا يفسر مدي كراهيتهم لمصر ولتاريخ كمت
ويفسر ايضا ارتباط وتواجد اليهود القوي في غرب ليبيا وتونس والجزائر والمغرب وموريتانيا

شعب اوغاريت وطنه أصلا من طرطوس وحتي رفح وقع في يد احتلال عبرانيين عام 1177 ق م واطلقوا عليه فينيقيا من اللون ارجواني. واستخدم العبرانيين بحارة وصناع سفن اوغاريت كبحارة ليتمكن العبرانيين من القرصنة البحرية. وجلب العبرانيين رقيق من كريت وسواحل المتوسط ووطنوهم في الضفة ثم غزة في فلستيا لخدمتهم وللتغلب علي شعب اوغاريت في الجنوب واطلقوا عليهم اسم كناخني وتعني ايضا ارجواني والذي تحول الي كنعان

الفلسطين هم شركاء وخدم وعملاء العبرانيين. واي حاكم يعتقد ان الفلسطين عرب ولديهم اي حق في المنطقة او انهم مستضعفون يكون مخطيء ويضر اوغاريت وكل شعوب المنطقة

لو مصر لديها مثقفين واعلام وباحثيين وسياسة خارجية جادة لعلموا وعلموا التاريخ الحقيقي لكمت والمنطقة والعالم. ولكن للاسف يوجد بالونات منفوخة مشهورة انيقة ويعيدون تكرار وترديد وتطبيل ونشر روايات واساطير واكاذيب صنعهم الهكسوس وما تفرع منهم.


والمزيفون والهكسوس هم موجودون حتي اليوم داخل وحول مصر ويعملون باصرار ونشاط ضد شعوب المنطقة كمت وايبلا واوغاريت وسومر والعرب وليبو وكرمة وبونت.

فينيقيا وكنعان مستعمرتان للعبرانيين. أحد أربع (والآخرون هم كيشيون بابليون وكرد ميتاني ومكرب سبئيون) تفرعوا من هكسوس مطرودين هم 90 ٪ عموريون و 10 ٪ تركمنغول

فينيقيا وكنعان تحتلان موطن حضارة أوغاريت من طرطوس إلى رفح

طرد العبرانيون الأوغاريت واستخدموهم لقيام قرطاج ومستعمراتها. عدم العلم كارثة

Phoenicia and Canaan were two colonies for the Hebrews. One of four (the others being the Kassites Babylonians, Mitanni Kurds, and Mukarribs Sabaeans) branched from expelled Hyksos who were 90% Amorites and 10% Turkic Mongolians

Phoenicia and Canaan occupy the home of the Ugarit civilization from Tartus to Rafah

Ugarit expelled and used Ugarit to establish Carthage and its colonies. Not knowing is a disaster

About مهندس طارق محمد عنتر

About Tarig Anter: I am interested in Middle East & Punt Lands History & politics. A history scholar with deep insights & discoveries for history revisionism. Egyptian & Sudanese; ancient Kerma-modern Nubia local nation/tribe; resident of Egypt. Political non-ethnic nationalist; Anti-globalism; Anti-liberal democracy. Retired civil engineer; business interests include: creation & trading turn-key businesses; optimum-cost housing; development of appropriate technologies; computer; and small finance. https://www.facebook.com/tarig.anter; https://twitter.com/AnterTarig; https://t.me/realnations
هذا المنشور نشر في السياسة و نظم الحكم وكلماته الدلالية , , , , , , , , , , , , , . حفظ الرابط الثابت.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.